الرئيسية » أخبار عاجلة » جزائرية تطلب الطلاق من زوجها بسبب القطة!

جزائرية تطلب الطلاق من زوجها بسبب القطة!

ساهم استقدام الأيدي العاملة الأجنبية إلى الجزائر في اتساع ظاهرة الزواج المختلط، إلإ أن غالبية هذه الزيجات تنتهي بالفشل.

وسجل الخبراء فشل غالبية حالات الزواج من رجال ذوي أصول غير مسلمة وجنسيات ليست عربية خاصة الصينيين، والتي قدر عددها بالمئات في السنوات الأخيرة.

وقد حدثت حالات طلاق بين جزائريات وصينين بعد أن اكتشفت الزوجات أن أزوجهن يأكلون لحم القطط.

ويقول بعض الباحثين إن هذه الظاهرة ذات طبيعة معقدة ويرجعون سبب فشلها إلى وجود اختلاف كبير في العادات والتقاليد.

شهدت ظاهرة الزواج المختلط في الجزائر ارتفاعا محسوسا خلال السنة الماضية 2016، خصوصا في بلدية وهران التي سجلت فيها 37 حالة زواج مختلط بين جزائريات وأجانب.

وحسب مصالح الحالة المدينة لبلدية وهران، فإن هذه الحالات تعرف بشكل سنوي ارتفاعا، حيث بلغت سنة 2015 أكثر من 30 حالة.

ومست الظاهرة أزواجا من جنسيات أميركية واسبانية وهولندية وبلجيكية وبولونية وكندية ومغربية، فيما عرفت سنة 2015 زيجات من طرف أشخاص من جنسيات إفريقية.

إلا أن هذا الارتفاع يرافقه ارتفاع في حالات طلاق الجزائريات من الأجانب.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*